الشيخ محسن عطية

ولد الشيخ محسن عطية ونشأ في محافظة بني سويف- مصر، في عام 18/8/1981 ، بدأ يتحسس خطاه نحو  تعلم القرآن الكريم في كُتاب قريته إهناسيا الخضراء، ثم إنتقل بعد ذلك إلى تعلم وحفظ القرآن الكريم في محافظته الأم، فكانت البداية على يد فضيلة الشيخ سلامة سيد عبد الجواد (رحمه الله) وهو كان أحد كبار المشايخ في تحفيظ القرآن آنذاك، ثم استكمل رحلته في حفظ القرآن الكريم على يد العديد من المشايخ الأجلاء أمثال الشيخ خضر عبدالحي (رحمة الله) وعلى يد فضيلة الشيخ أشرف قطب (حفظه الله) مدرس علوم القرآن بالأزهر. بعد ذلك التحق الشيخ محسن عطيه بمعهد القراءات الأزهري وقضى حياته في خدمة كتاب الله المقدس وحصل على عالية القراءات، والتحق بعد ذلك عضوًا بنقابة قراء جمهورية مصر العربية، ثم إتجه بعد ذلك للبحث عن علوم الاسناد، وتعلم على يد أكبر علماء الاسناد في مصر، وحصل على السند منهم بفضل الله تعالى،  وكل منهم قامة كبيرة في علم الاسناد وهم اصحاب المقامات المحمودة واصحاب فضيلة

رؤيتنا

رؤيتنا تتمثل في خلق بيئة قرآنية إلكترونية أكثر تفاعلية بالإضافة إلى تعليم أحكام التجويد والمقامات الصوتية والإجازات القرآنية بالسند المتصل، مما ييسر على المجتمعات الإسلامية وغير الإسلامية حفظ وتعلم القرآن الكريم وتصحيح التلاوة.

رسالتنا

رسالتنا تتمثل في تعليم القرآن الكريم لكافة طوائف المجتمع الإسلامي وغير الإسلامي، وفقًا للسند الصحيح وتوفير خدمات تيسر عليهم الحفظ والتلاوة والتفسير، وذلك باستخدام التقنيات الحديثة.

أهدافنا

أهدافنا هي تسهيل وتعليم وتحفيظ القرآن الكريم بالسند المتصل بالنبي صلى الله عليه وسلم، نهدف أيضًا للوصول إلى فئات يندر وجود معلمين للقرآن فيها مثل بعض الدول الإسلامية والأقليات الإسلامية في بعض الدول الأجنبية، بجانب تعلم أحكام التجويد وتطبيقها، كذلك تقديم خواطر حول التفسير الصحيح، إضافًة إلى  تعليم المقامات الصوتية لإتقان التلاوة،

شجرة الاسناد

×

أهلاً بك أخي الكريم، تواصل الآن وابدأ حفظ القرآن الكريم

× تواصل الآن وابدأ حفظ القرآن الكريم